قصيدة لسيد شهداء المقاومة الإسلامية السيد عباس الموسوي (قده)

1329074084

 

 

 

 

 

 

عباس..
يا شغاف القلوب
يا مرايا جرحنا النازف
حتى عيون الشمس
في النبي شيت..
سيدي..
يا عباس الجنوب
لن تنساك ذاكرة القرى
فعشب هامتك السمراء
لا زال حديث البيادر
وأضرحة الشهداء ..
سيدي..
ما عرفناك
إلا بعد أن زرعت التراب
دم الحسين..
وما عرفناك
إلا بعد أن رويت
جداول قلوبنا
حباً وعشقاً
لذاك الإمام القادم
من خميْن..
سيدي ..
أبكرت الرحيل
ومشيت أمام دمائنا
وعبرت شرايين السلاح
وكنت أول الثائرين
باتجاه القدس
آخر آيات الكفاح..
سيدي..عباس
لا زالت حروف الضوء
تنزف من عينيك
أجمل حكايا الفجر
الساكن تلال صافي
والقادم من مدينة الشمس
على صهوة الليل
واغصان الصباح..
سيدي..
أيها القمر الموشى
بوجع النجوم
تبكيك سنابل القمح
في بلدي
وهاتيك الكروم..
سيدي..
إنتظرناك هناك
قرب عيون الأمهات
قرب عرين شيخ الحروب
وفارس الساحات..
لعلك تأتي
فنرفع لقامتك
الهامات..
إنتظرناك هناك
وطال الإنتظار
لكن راغب الحرب
كان أسرع منا
للقياك..!
فما أجمل أن يعانق دمه
دماك ..!
فبكت سماء ربي
عمامتين للمجد
وللتقى نبراس
وإذا الجموع
وكذا الجنوب
ما عاد يدري
هل أنت راغب
أم راغب عباس..!!

اترك تعليقا